• ×

04:09 مساءً , الإثنين 23 ربيع الأول 1439 / 11 ديسمبر 2017

عدم احترام حقوق المعاقين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عدم احترام حقوق المعاقين
الاسم / عامر محمد عامر الشهري
طالب ماجستير تربية خاصة
أستاذ المادة الأستاذ الدكتور صالح علي أبو عراد

"عدم احترام حقوق المعاقين "
يعني هضم واختزال لحقوقهم في كل نواحي الحياة اليومية وفي كل الأماكن العامة أو عدم الاهتمام بهم واحترام مشاعرهم واعتبار أن خدمتهم من الأمور الثانوية فبداية الاهتمام بهم من العهد اليوناني ولكن الاسلام أتى ليعطي كل انسان حقه ولو كان معاق فقد اعطى الاسلام حتى الحيوان حقه أما في القرون الوسطى عند المسيحية فقد كان يتعرض المعاق للتعذيب اعتقادا منهم بأنهم يملكون روح شريرة ؛ والحقوق هي حقوق في شتى المجالات في التعليم في الصحة و في الأماكن العامة وغيرها .

أسباب عدم احترام المعاقين
1) اعتقاد الناس بأن لا فائدة منهم
2) قول البعض بأنهم لا يمكن أن يتعلموا ويتحسنوا من حالتهم ومستواهم
3) قلة الوعي بوجود هذه الفئة في المجتمع
4) فصل المعاقين عن المجتمع في التعليم أو التأهيل
دواعي عدم احترام المعاقين
1- نظرة الناس السلبية لذوي الاحتياجات الخاصة
2- الاعتقاد بأنهم عالة على المجتمع
3- ظن البعض بأنهم ليس لديهم مشاعر وأحاسيس
4- اعتماد المجتمع على الأسرة وأنها المسؤولة عن هذه الفئة
عوامل عدم احترام المعاقين
1. عدم تقديم الخدمات المناسبة لهم
2. اعتقاد بأن الخدمات ليست حقا لهم
3. غياب دور المنفقين والمرشدين في نشر ثقافة الوعي
4. عدم وجود التوعية في المناهج الدراسية أو الجامعات للاهتمام بالمعاقين
5. انغماس الناس في اعمالهم الخاصة والاهتمام بالجوانب المادية وإغفال الجانب الأخلاقي .

ومن أبرز المظاهر والآثار السلبية لعدم احترام حقوق المعاقين سواء على الفرد أو على المجتمع :-
في حياة المعاق :-
هناك الكثير من الآثار السلبية على حياة المعاق سواء النفسية أو الاجتماعية ومنها :
1. شعور المعاق بالدونية والنقص وقد يميل للوحدة والعدوانية .
2. تهميش قدرات المعاق ومواهبه
3. صعوبة تفاعله مع المجتمع .. والقيام باجراءته الشخصية
4. تنمية مشاعر الكراهية عند المعاق
5. تأثير الحالة النفسية عند المعاق على حالته الجسدية
وللمجتمع أيضاً الكثير من المظاهر والآثار السلبية عند تهميش حق المعاقين وعدم احترام حقوقهم من أبرزها :
1- تخلف المجتمع وتأخره في التطور والتنمية
2- تفشي الفساد وإهمال الأخلاقيات
3- زيادة أعداد المعاقين وقلة فعاليتهم في المجتمع
4- إنشاء جيل لا يعطي المعاق أي أهمية
5- ازدياد العنصرية والنظرة السلبية للمعاق
6- كثرة المظاهر السلبية والمواقف المسيئة للمعاقين

وللحدَّ من هذه الآثار السلبية ولعدم احترام حقوق المعاقين يجب إيجاد الحلول وطرق العلاج لهذه القضية :
أولاً : يجب الاعتراف بوجود هذه الفئة ومعرفة حقوقهم وإعطاءهم كامل الحرية في العيش كإنسان أكرمه الله بالوجود وخلقه بهذه القدرة من منظور التربية الإسلامية هناك العديد من الأدلة والأحاديث التي تحث على إكرام الإنسان وعدم ظلمه ووجوب الرحمه بين الخلق وقد قال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم : " المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا " ثم شبك بين أصابعه . وعن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ولا تحسسوا ولا تجسسوا ولا تحاسدوا ولا تباغضوا وكونوا عباد الله اخوانا )) وقد تبين لنا من هذه الأحاديث الشريفة بأن المؤمنين إخوة وقد دعت شريعتنا وحثت على مبدأ التساوي بين الناس – وأن يغرس في أبنائنا مبدأ الإخوة الاسلامية وأنه يجب التعامل مع جميع فئات المجتمع بالخلق الحسن والكلم الطيب سواء كانوا معاقين أو غيرهم ونحن الآن في طريقنا لإيجاد حلول
وطرق للتعامل مع قضية عدم احترام حقوق المعاقين :-
1- يجب نشر الوعي الكامل بين أفراد المجتمع بحقوق المعاقين وكيفية التعامل معهم .
2- الحد أو التوقف عن إعطاء النظرة السلبية عن المعاقين
3- إنشاء جمعيات ومراكز تساهم في نشر الثقافة وتثقيف المجتمع وإقامة حملات وندوات في المدارس والجامعات والمساجد .
4- دمج المعاقين مع المجتمع في مختلف المجالات سواء التعليمية أو غيرها
5- تفعيل دور المعلمين في تعليم الأجيال كيفية احترام المعاقين
6- تهيئة الأماكن والمرافق العامة والخاصة وتسهيل متطلباتهم
7- طباعة المنشورات والكتيبات وتوزيعها وتعريف بحق المعاقين
8- الاستعانة بدور الكتَّاب والمرشدين والأكاديميين في كتابة الكتب
9- عدم إهانة المعاق أو ازدراءه وتقديم المساعدة لهم فقد قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم " كل معروف صدقة " وقد قال " الراحمون يرحمهم الرحمن "
10- دور أئمة المساجد والشخصيات المؤثرة في النهوض بالمجتمع بالتذكير والنصح حول أهمية احترام حقوق المعاقين
11- التعاون في إنشاء مراكز لتنمية مواهبهم واثبات قدراتهم .

المراجع :
1- المعوق و المجتمع في الشريعة الاسلامية ,سعدي أبو حبيب
2- ذوو الصعوبات السمعية و كيفية ربطهم بالمجتمع ,سلمان ظافر الشهري .
3- رسالة ماجستير في التربية الخاصة , محمد الذبياني
4- كيفية تعامل الاسلام مع المعاقين , موسى بن حسن ميان , موقع صيد الفوائد .

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

بواسطة : الأستاذ عامر محمد عامر الشهري
 0  0  761
التعليقات ( 0 )