• ×

03:27 صباحًا , الأربعاء 15 جمادي الثاني 1440 / 20 فبراير 2019

- آخر تحديث 12-06-1440

موقع الدكتور غيثان

من تربويات

حضور .. بقلم د. حنان أبو لبدة

حضور .. بقلم د. حنان أبو لبدة

نعم فلان أخطأ، وفعل كذا وكذا،..... ولكن لا نريد أن..

12-06-1440 | 0 | 0 | 34

أ. د. صالح أبو عراد والأصول الثلاثة لـ(التربية)، بقلم أ. د. محمد بن علي العمري

أ. د. صالح أبو عراد والأصول الثلاثة لـ(التربية)، بقلم أ...

من طرائف الزيادات التي لم أقرأها عند أحد من قبل..

14-05-1440 | 0 | 0 | 62

صناعة الانسان .. بقلم د. مسفر أحمد الوادعي

صناعة الانسان .. بقلم د. مسفر أحمد الوادعي

صناعة الانسان خلق الله تعالى الإنسان وكرمه على..

16-04-1440 | 0 | 0 | 95

(10) نصائح لـمجاميع (الواتس أب) وما في حُكمها .. بقلم أ.د/ صالح بن علي أبو عرَّاد

(10) نصائح لـمجاميع (الواتس أب) وما في حُكمها .. بقلم أ.د/..

(10) نصائح لـمجاميع (الواتس أب) وما في حُكمها:..

16-04-1440 | 0 | 0 | 81

محتويات

26-02-1435 | 0 | 0 | 4460

غياب الهوية الثقافية لدى الشباب .. بقلم الأستاذ علي دغريري

غياب الهوية الثقافية لدى الشباب الحمد لله الذي اكرمنا بالإسلام وشرفنا بالقرآن وارسل الينا أكرم الخلق واعظمهم شأن علية وعلى آله وصحبة ومن تبعهم بإحسان..... اما بعد فإنه تظهــر للمتأمل صراحــة آثار غيــاب الهــوية الثقــافية علـــى حال البــلاد الاســــلامية العــــربية التــــي تمتلك مخزونا ثقافيا إسلاميا جعل منها إمبراطورية عا



23-02-1435 | 0 | 0 | 1405

جوَّال .. بقلم د. حنان أبو لبدة

احتفاءً باللغة العربية ، وتقديرًا للشعب السعودي الذي ابتكر لفظة (جوّال ) أهدي هذا المقال . جوَّال كنَّا نحن العرب ومازلنا أمة منفتحة على غيرها من الأمم، تأخذ ما يفيدها ويتفق مع مبادئها وقيمها ، وفلسفتها وتراثها، وترفض مالا يتفق معها. ففي العصور الذهبية التي عاشها العرب، والتي وصلوا بها إلى قمة الحضارة وريادة العلوم، لم يترددوا في أخذ العلو



15-02-1435 | 0 | 0 | 1231

كنوز أدبية .. بقلم د. حنان أبو لبدة

كنوز أدبية كم من مقولة تقرأها في كتب الأدب والتراث ، يرنّ صداها في أذنيك ، وتترك في نفسك وقعًا لا يمّحي أبدًا ، ويدفعك التأثر بها إلى السؤال عن قائلها ؛ لتشهد له بالإبداع . ومن الجميل أنّ نبينا محمد- صلى الله عليه وسلم -اعتنى بهذا الموضوع ، وكان له في نفسه الشريفة صدى ، من ذلك ما قاله حين سمع بيتًا للشاعر الجاهلي عنترة ، وقال فيه ، ما أحببت أن ألتقي أعرابيًا ، مثل



15-02-1435 | 0 | 0 | 2142

اليوم الوطني .. بقلم الأستاذ/ إبراهيم علي عبدالمتعالي

بسم الله الرحمن الرحيم اليوم الوطني تعيش المملكة العربية السعودية في الأول من برج الميزان الموافق 23 سبتمبر من كل عام فرحة يومها الوطني الذي سكن الأعماق بما يحمله من سيرة عطرة للذكرى الغالية لملحمة التوحيد على يد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود طيب الله ثراه و لكل شخص طريقته في الاحتفال ولكن أحيانا يظهر على السطح بعض الممارسات السلوكية الخاطئة من بعض الشباب ال



15-02-1435 | 0 | 0 | 6549

العمل التطوعي .. إعداد الأستاذ/ أحمد علي محمد ابوملحة

العمل التطوعي يعد العمل التطوعي وحجم الانخراط فيه رمزاً من رموز تقدم الأمم وازدهارها، فالأمة كلما ازدادت في التقدم والرقي، ازداد انخراط مواطنيها في أعمال التطوع الخيري. كما يعد الانخراط في العمل التطوعي مطلب من متطلبات الحياة المعاصرة التي أتت بالتنمية والتطور السريع في كافة المجالات إن تعقد الحياة الاجتماعية وتطور الظروف المعيشية والتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والأمنية



08-02-1435 | 0 | 0 | 17991

أسباب عزوف الناس عن القراءة .. بقلم الأستاذ / محمد عبده باعشن

أسباب عزوف الناس عن القراءة بسم الله الرحمن الرحيم أسباب عزوف الناس عن القراءة المقدمة : مما لا شك فيه أن للقراءة أهمية عظمى في بناء الأمم والحضارات وسبب لتقدمها فالدول المتقدمة والمتحضرة نجد شعوبها يغلب عليهم حب الاطلاع والقراءة بعكس الدول التي لا توصف بالتقدم والتحضر فهل لك أن تتخيل (( أن360 مليون نسخة تطبع من كتاب في بريطانيا ينتظر قراء الكتاب 24 ساعة للحصول عليه , بين



08-02-1435 | 0 | 0 | 1066

الجودة الشاملة ... رؤية منظومية .. بقلم/ د/ إيناس الشافعي محمد

الجودة الشاملة ... رؤية منظومية =-=-= يعد مفهوم الجودة من المفاهيم الأكثر انتشاراً في المؤسسات والهيئات التعليمية في الوقت الراهن ، إلا أن هذا المفهوم يحتاج لمزيد من الجهد وكثير من الفهم حتى يستقر واقعاً ملموساً في تلك المؤسسات، وحتى ينتقل من حال المفهوم المتصور إلى حال المفهوم المدرك. ولعل نقطة البداية لإحداث هذا التغيير والانتقال من الحالة الذهنية المتصورة إلى الحال



03-02-1435 | 0 | 0 | 846

العولمة بقلم د. عايش البشري

بسم الله الرحمن الرحيم العولمة العولمة ظاهرة كونية جديدة ظهرت بشكل واضح في نهاية القرن الميلادي الماضي ومطلع القرن الحالي، وتأثر بها القليل قبل الكثير ، والقريب قبل البعيد ، وبقدر آثارها الإيجابية ، إلا أن لها آثاراً واضحة في شتى المجالات . وتواجه التربية العربية والإسلامية تحديات واضحة ومتنوعة على كافة الأصعدة، ولكن من أخطرها ما تواجهه في الجانب



03-02-1435 | 0 | 0 | 1271

فتياتنا والفضائيات ... إلى أين ؟ إعداد / د. رجاء بنت سيد علي المحضار

بسم الله الرحمن الرحيم فتياتنا والفضائيات ... إلى أين ؟ إن الأساس الإيماني هو حجر الزاوية في تكوين فتياتنا وتوجيههن ، وعندما تختل أسس الإيمان في نفوس فتياتنا ، وتغيب لديهن التصورات الفكرية الصحيحة فإن الحياة تضطرب بالفتيات وتتقاذفهن تيارات الانحراف والفساد الفكري ، وإن أقصى ما يُصيب مجتمع من المجتمعات أن يصاب فتياتها أمهات المستقبل ومربيات الأجيال بالتيه والضياع والاغتراب ا



19-01-1435 | 0 | 0 | 940

وقفة مع الجو المطير في مدينتنا .. بقلم د. حنان أبو لبدة

وقفة مع الجو المطير في مدينتنا نستيقظ في الصباح كعادتنا ، عازمًا كل ّ منّا للذهاب إلى وجهته ، إلى مقرّ عمله ، في جامعة أو مستشفى ، أو مصنع ، أو أيّ مكان يشاء الله لنا العمل فيه . فنفاجأ بجو مطير يعتريه الضباب ، قد يحول دون وصولنا إلى مقرّ عملنا ، الرجال منّا والنساء ، وفي الوقت نفسه ، يتغيّب الأبناء عن دوامهم ، في المدرسة ، أو الجامعة ، وبذا يشاء الله أن تجتمع



18-01-1435 | 0 | 0 | 3365

رؤى حول العلاقة بين الطالب الجامعي والبحث العلمي .. بقلم/ أحمد علي الغرباني

رؤى حول العلاقة بين الطالب الجامعي والبحث العلمي إن تطور الأمم مرتهن بالبحث العلمي المشيد من قبل أبناءه من طلاب العلم. ولكي نصل بالعلم إلى الطريق الصحيح لابد لنا من السير بخطى علمية مدروسة، توطد العلاقة بين الطالب وبين البحث العلمي. إن ما نشاهده من نفور مؤسف بين الطالب والبحث العلمي ، والمشاهد من خلال نفور الطلاب من المكتبات وعمليات البحث ، والذي له أسبابه في القصور من



18-01-1435 | 0 | 0 | 1158

حدود الأخلاق .. بقلم د. عبد العزيز السيد عبد العزيز

حدود الأخلاق الحَدُ: الحاجزُ بين الشيئين، وحدُ الشيءِ منتهاهُ. والخُلُقُ:(لغةً) بسكون اللام وضمها: السجيةُ، والخُلُقُ حالة للنفس رَاسِخةٌ تصدر عنها الأفعال من خير أو شر من غير حاجة إلى فكر وروية، والجمع: أخلاق. وعلى ذلك فالأخلاقُ مجموعة من استجابات القبول والرفض في مواقف معينة توجه صاحبها إلى نمط معين من السلوك يصبح في الغالب سمة أو سجية يعرف بها صاحبها. والأخلاق مرتبطة با



18-01-1435 | 0 | 0 | 1171

أسماء الأبناء .. بقلم د. حنان أبو لبدة

أسماء الأبناء شأني شأن كل معلمي اللغة العربية ، قد يسألنا الناس عن مسائل تتصل باللغة والمعاني ، من ذلك معاني الأسماء ففي يوم أخبرتني صديقة لي أنّها تودّ اختيار اسم لمولودتها ، وقالت : إنّها تستحسن اسم ليلى ، فالاسم خفيف في النطق ويعجبها ، وسألتني عن معناه ، فأجبت : أجل الاسم نطقه خفيف ، غير أنّ معناه الذي أعرفه ، يمنعنا اختياره ، يتضح هذا المعنى في المعجم الوسيط ،



18-01-1435 | 0 | 0 | 2693

المراحل العمرية في التربية الإسلامية .. بقلم د.إبراهيم أبو طالب

المراحل العمرية في التربية الإسلامية لا شك أن علم نفس التعلم قد قطع أشواطاً كبيرة في مجال التربية الحديثة وطرائقها، وله اسهاماته المتعددة في فهم المراحل العمرية لدى الأطفال بما يتناسب مع احتياجاتهم النفسية ونموهم البدني، وكيف يمكن التوفيق في طرائق التعليم بين النضج العقلي والبدني والنفسي وبين ما يقدم لهم من مواد تعليمية ومقررات تدريسية مناسبة، وتلك الجهود قد بُني بعضها



17-01-1435 | 0 | 0 | 1176

نحو وعيٍ وسُلوكٍ بيئيٍ أفضل .. بقلم أ . د / صالح أبو عرَّاد

نحو وعيٍ وسُلوكٍ بيئيٍ أفضل =-=-= الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ؛ أما بعد : فمن المعروف أن للصورة الفوتوغرافية دلالةٌ أو مجموعة دلالاتٌ ذات أثرٍ كبيرٍ في نفوس من يُشاهدها ، ومن المؤكد أن بعض الصور قد تترُك في نفوس المتلقين لها أثراً كبيراً لا يُمكن أن يحصل من قراءة أو سماع نصٍ لُغويٍ طويلٍ وزاخرٍ بالكلمات المؤثرة والعبارات الرنانة . وانطلاقًا من هذ



04-01-1435 | 0 | 0 | 1200

ومضات في المعلم ... بقلم د. حنان أبو لبدة

ومضات في المعلم إن معلمنا رجل عظيم أتدري لماذا ؟ لأنه يعلمنا ، وإن كان صامتًا. أتذكّر معلمنا في المرحلة الابتدائية ، كان يعلمنا برفق ويحضر لنا الهدايا حين نحسن الأداء ، أتذكر كان يتنفس الإخلاص والحب لنا جميعًا دون تمييز ، لقد أحببت العلم لأجله ، سأدعو له ما حييت . لن أنسى ذلك اليوم عندما كنت أعاني من المرض ، الذي سبّب لي الحمى ، وكنت في ق



04-01-1435 | 0 | 0 | 992

محطات الحافلة .. المحطة الثالثة: "ولا تخضعن بالقول".. بقلم أ.خديجة لبيهي

المحطة الثالثة: "ولا تخضعن بالقول"...أو الفعل!!! =-=-= في المحطة السابقة انتهى الحديث بي عن الشباب، و ألقيتُ على عاتقهم مسؤولية الكثير من التصرفات الخاطئة، ومن باب الإنصاف والمساواة وجب الحديث عن الجنس اللطيف، فليس من العدل أن نمر عبر المحطات الكثيرة دون أن يصادفني موقف كان للفتاة فيه دور البطولة. فالفتاة ليست بمنأى عن الوقوع في الخطأ وربما يكون لخطئها أثرا أكبر من الشا



18-12-1434 | 0 | 0 | 1390

الطريق إلى الجودة .. بقلم د / غادة حمزة الشربينى

الطريق إلى الجودة إن حياة الإنسان على الأرض هى رحلة مع سلسلة من التغييرات الكمية والكيفية المستمرة والمتتابعة والتى تتجه بالإنسان إلى الأمام محققة بذلك النمو والاتقاء فى جوانب شخصيته كافة , ويفترض أن هذه التغييرات لا تتوقف عند سن معين وإنما تمتد بامتداد حياة الانسان , ولعل هذا يفتح بابا للحديث عن سبل تغيير أسلوب ومظاهر حياتنا( أى ثقافتنا) , فالثقافة وليدة فعل الإنسان (ال



18-12-1434 | 0 | 0 | 1184

نحو رؤية جديدة للتقويم التربوي .. بقلم د/ عبد العزيز السيد عبد العزيز

نحو رؤية جديدة للتقويم التربوي التقويم التربوي عملية يتم من خلالها الحكم على منظومة تعليمية ما أو أحد مكوناتها أو عناصرها، بغية إصدار قرارات تربوية تتعلق بإدخال تحسينات أو تعديلات على تلك المنظومة أو على مكوناتها أو عناصرها. فالوظيفة الرئيسة للتقويم هي توفير التغذية الراجعةFeed Back اللازمة للمحافظة على اتزان منظومة العملية التعليمة واستمراريتها وإنمائها؛ الأمر الذي يعني ضر



18-12-1434 | 0 | 0 | 1053

القيمة التربوية للأمثال .. بقلم د. إيناس الشافعي محمد

القيمة التربوية للأمثال الأمثال: جمع مثل، والمَثل، والمِثل، والمَثيل: كالشَبه، والشِبه، والشبيه لفظاً ومعنىً. والمثل في الأدب: قول مَحْكيٌ سائر يقصد به تشبيه حال الذي حُكي فيه بحال الذي قيل لأجلِه، أي يشبه مضربه بمورده، ويطلق المثل على الحال والقصة العجيبة الشأن؛ وبهذا المعنى فُسر لفظ المثل في كثير من الآيات، كقوله تعالى : (مَّثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ ۖ



19-11-1434 | 0 | 0 | 1100

اغتيال القيم .. بقلم د . عايش عطية البشري

اغتيال القيم د . عايش عطية البشري : أم القرى تمنيت أن أسمع في أحد الأيام بطالب أنقذ حياة معلمه من خطر محقق ، أو أهداه أحد أعضائه بعد داء عضال ، يهدد حياته ...... وللأسف ، فوجئت بخبر قتل طالب لمعلمه !! وهذا الطالب عاقل مكلف شرعاً ونظاماً وقانوناً ، فازداد ألمي ، وكثرت تساؤلاتي ، من السبب ؟؟ وما الدافع لهذا الفعل الشنيع ؟ وما حجم الكارثة ؟ وهل يدرك الجاني مقدار الكارثة و



Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.